المركز الإعلامي

كن مواكبا لأحدث أخبار غرفة تجارة وصناعة أبوظبي

كن مواكبا لأهم الأخبار والفعاليات الخاصة بغرفة تجارة وصناعة أبوظبي

5فبراير
2020
عدد المشاركات ‎
عدد المشاركات ‎

غرفة أبوظبي تبحث أهم الفرص الاستثمارية الجديدة مع وفد تجاري من الشركات اليابانية

وأكد السيد هلال محمد الهاملي نائب مدير عام غرفة أبوظبي، في كلمته الترحيبية ببداية الاجتماع أن بيئة الأعمال الاستثمارية في دولة الإمارات بشكل عام وإمارة أبوظبي على وجه الخصوص، تعد بيئة جاذبة وحاضنة للاستثمارات الأجنبية المباشرة، خاصة في القطاعات الريادية والمبتكرة والحيوية، لاسيما مع كم المزايا النسبية التي تتمتع بها على صعيد الأطر التشريعية بما فيها من أنظمة وقوانين ميسرة، وعلى صعيد الإمكانات الجغرافية، مشيراً إلى أنها تشكل حلقة الوصل التجاري في المنطقة وعلى المستوى الإقليمي، فضلاً عن ما تتمتع به من بنى تحتية ومرافق وخدمات ذات معايير عالمية، أسهمت جميعها في ضمان تحقيق سهولة مزاولة الأعمال وخفض كلفتها. مؤكداً أن إمارة أبوظبي أصبحت الوجهة الأمثل لجذب الاستثمارات الأجنبية لما تقدمه من امتيازات ومحفزات اقتصادية جعلت منها محط الأنظار على مستوى المؤشرات التنافسية العالمية.



 

وأِشار الهاملي خلال كلمته إلى العلاقات الاقتصادية بين الإمارات واليابان، وكيف أنها تسير نحو نمو وازدهار مستمرين، حيث تعتبر اليابان من أهم الشركاء التجاريين لدولة الإمارات على مستوى العالم، حيث بلغ إجمالي التجارة الخارجية غير النفطية لدولة الإمارات مع اليابان في عام 2018 نحو 14,772 مليون دولار أمريكي، كما لعبت الاستثمارات والتكنولوجيا اليابانية المتطورة دوراً حيوياً في دعم مسيرة التنمية في دولة الإمارات، فهناك وجود لأكثر من 88 شركة يابانية مسجلة بوزارة الاقتصاد  في الدولة، ونحو 209 وكالات، وأكثر من 11 ألف علامة تجارية يابانية مسجلة، أما عدد العضويات السارية والمسجلة في غرفة أبوظبي فيبلغ نحو 44 شركة.

ودعا الهاملي الحضور من الشركات اليابانية إلى الاستفادة من المناخات الإيجابية في تحسين وتطوير بيئة الأعمال لدى الشركات والمؤسسات في القطاع الخاص لدى الجانبين، والتعرف على أهم الفرص الاستثمارية المتاحة في إمارة أبوظبي، والتواصل مع الشركات الإماراتية الممثلة في الاجتماع، بغرض بحث إمكانية تحقيق التعاون التجاري وبناء علاقات شراكة اقتصادية تعود بالمصالح المشتركة، لا سيما في قطاعات اقتصادية واعدة وحيوية.



من جانبه أعرب مسامي أندو المدير الإداري لمنظمة التجارة الخارجية اليابانية، "جيترو" ومقرها الرئيسي في الإمارات، عن شكره لغرفة أبوظبي لتنظيمها اجتماع الأعمال التجاري بين العديد من الشركات اليابانية والإماراتية للتعرف على الفرص الاستثمارية المتاحة ومجالات التعاون التجاري.

وقال مسامي إن العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات واليابان، شهدت في الآونة الأخيرة العديد من تبادل الزيارات الثنائية عالية المستوى، وهو ما أسهم في توطيد العلاقات الاقتصادية بشكل كبير، لاسيما مع توقيع مذكرة التعاون والتفاهم بين وزارتي الاقتصاد في الإمارات واليابان، والتي استطاعت أن تسهم في توسيع التعاون التجاري المشترك والترويج لاستثمارات الشركات الصغيرة والمتوسطة اليابانية في كافة أنحاء دولة الإمارات، مشيراً إلى أنه يوجد حالياً أكثر من 340 شركة يابانية تعمل في دولة الإمارات، كما أن أكثر من 4000 ياباني يعملون ويقطنون فيها، وأن الصادرات اليابانية إلى الإمارات في عام 2018 نمت بنسبة 6% لتصل إلى 8 مليارات دولار، بينما الواردات من الإمارات وصلت إلى 27.5 مليار دولار بزيادة نسبتها 33% مقارنة مع عام 2017.