المركز الإعلامي

كن مواكبا لأحدث أخبار غرفة تجارة وصناعة أبوظبي

كن مواكبا لأهم الأخبار والفعاليات الخاصة بغرفة تجارة وصناعة أبوظبي

28أغسطس
2019
عدد المشاركات ‎
عدد المشاركات ‎

يوم المرأة الإماراتية

مشيراً إلى أن هذه المكاسب التي حققتها المرأة الإماراتية جاءت بفضل الدعم اللامحدود للقيادة الرشيدة التي آمنت بقدرات المرأة ومكّنتها من أدوات النجاح لتسهم في تنمية المجتمع، مما كان له أبلغ الأثر في تقدم دولة الإمارات وحضورها البارز على كافة المستويات لاسيما على المستوى الاقتصادي، حيث أصحبت المرأة الإماراتية صاحبة أعمال وتتولى أعلى المناصب في كبرى الشركات والمؤسسات الاقتصادية، ما جعلها مساهماً كبيراً في دعم الاقتصاد والأنشطة التجارية في الدولة.



 

كما وجه سعادة محمد المهيري كل الشكر والتقدير لأم الإمارات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، على ثقتها الكاملة ودعمها المتواصل لقدرات نساء الوطن وتنمية عزيمتهن، وتمكينهن من مواصلة تأدية أدورهن الريادية في البناء والتقدم والمساهمة الفعّالة في عملية التنمية الشاملة والمستدامة، مؤكداً أن إعلان سمو الشيخة فاطمة ومبادرتها بأن يكون الثامن والعشرين من أغسطس من كل عام احتفالاً وطنياً بيوم المرأة الإماراتية، يعد بمثابة الإيمان المطلق بأهمية دورها في تطوير مجتمعها وازدهاره إلى جانب أخيها الرجل


منوهاً بأن شعار الاحتفال بيوم المرأة الإماراتية لهذا العام بعنوان "المرأة رمز للتسامح"، جاء ليؤكد بأن المرأة الإماراتية تلعب دوراً كبيراً في نشر ثقافة التسامح والترابط داخل أسرتها ومجتمعها، وليكون قيمة نوعية مضافة بالنسبة للمرأة الإماراتية، كونه يتزامن مع بدء تطبيق قرار صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بشأن رفع نسبة تمثيل المرأة في المجلس الوطني الاتحادي إلى 50% ، ليكون ذلك خطوة تاريخية تعزز ريادة دولة الإمارات عالمياً، في مجالات التمكين السياسي للمرأة، وتدفع للأمام فرص تحقيق أحد أهداف "رؤية الإمارات 2021"، بأن تصبح دولتنا ضمن قائمة أفضل دول العالم في مجال مؤشر التوازن بين الجنسين.