كلمة المدير العام

سعادة محمد هلال المهيري ، المدير العام لغرفة أبوظبي

تعمل غرفة تجارة و صناعة أبوظبي ومنذ تأسيسها في العام 1969 ، وتتعاون مع الحكومة و الشركاء لتطوير وتنظيم الشؤون التجارية والصناعية في إمارة ابوظبي و النهوض بها من خلال مهامها الأساسية و مبادراتها الإستراتيجية . حيث تسعى غرفة تجارة وصـناعة أبوظبي إلى تكريس مكانتها في طليعة داعمي السياسات في إمـارة أبوظبي، باعتبارها شريكاً ومركزاً لمعلومات القطاع الخاص، والصوت الرائد لمجتمع الأعمال في الإمارة الذي يتواصل بفعالية مع الجهات المعنية الرسمية والخاصة وتعمل غرفة تجارة وصناعة أبوظبي على توفير كافة التسهيلات لشركات ومؤسسات القطاع الخاص والمساهمة في توفير أفضل بيئة للأعمال في إمارة أبوظبي .

و تلعب الغرفة دورها كداعم ومساهم في عملية التنمية الاقتصادية و كشريك اقتصادي يساهم في نمو اقتصاد أبوظبي. وذلك من خلال مبادراتها الرامية لتعزيز القدرات التنافسية لقطاع الأعمال و التركيز على العوامل الأساسية التي تصب في تهيئة الظروف الملائمة للقطاع الخاص لكي ينمو ويتطور، من خلال رفع التوصيات ودعم السياسات التي تهدف إلـى تذليــل المعوقـات لإيجاد بيئة مثـالية للأعمال وتوفير البنية التحتية المـلائمة والتي تعتـبر عنصر دعـم أساسـي للاقتصاد. و تسعى الغرفة لتعزيز مكانتها باعتبارها إحدى المؤسسات التجارية العالمية الرائدة وتطوير عملياتها وإجراءاتها لتوفير خدمات على مستوى عال من التطور والتقدم لأعضائها وبما يمكنهم من المساهمة في بناء مستقبل إقتصادي مستدام لإمارة أبوظبي .

​​